4.3ألف مشاهدات
في تصنيف الكيمياء العامة بواسطة

أذكر مساهمات العلماء الآتية فى تطوير الجدول الدوري؟

 أنتونى لافوازيية - جون نيولاندز - لوثر ماير - ديمتري مندليف - هنري موزلي

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة

(1) أنتوني لافوازيية Lavoisier

قام العالم الفرنسي أنتوني لافوازيية في أواخر القرن الثامن عشر (1794-1743) بتجميع العناصر المختلفة المعروفة آنذاك في قائمة واحدة.

- تحتوي هذة القائمة المتضمنة في الجدول التالي على 33 عنصراً موزعة على (4) فئات.

(2) جون نيولاندز John Newlands

اقترح الكيميائي الإنجليزي جون نيولاندز عام1864م مخططاً تنظيميًّا للعناصر.

- فقد لاحظ نيولاندز أن الخواص تتكرر عند ترتيبها تصاعديًّا وفق تسلسل الكتل الذرية لكل ثمانية عناصر. ويسمى هذا النمط بالدورية ، لأنه يتكرر بالنمط نفسه.

- لقد قام نيولاندز بتسمية هذة العلاقة الدورية بقانون الثمانيات 

- الشكل التالي يوضح طريقة نيولاندز في ترتيب 14 عنصرًا كانت معروفة في أواسط عام 1860 م. 

- وقد واجه قانون الثمانيات معارضة؛ لأنه لا يمكن تطبيقه على العناصر المعروفة جميعها آنذاك.كما أن العلماء لم يتقبلوا كلمة الثمانيات.

- وعلى الرغم من أن القانون لم يحظ بموافقة الجميع، الإ أنه مع مرور بعض السنوات بدا جلياً أن نيولاندز كان على صواب ، إذ تتكرر خواص العناصر بشكل دوري كل ثمانية عناصر.

(3) ماير ومندليف Mayer and Mandeleev

- في عام 1869 م قام كل من الكيميائي الألماني لوثر ماير  (1830 - 1895م) والكيميائي الروسي ديمتري مندليف (1834 - 1907) بتقديم الدليل على العلاقة بين العدد الكتلي للعناصر وخواصها. 

- وقد حظي مندليف بسمعة أكثر من ماير؛ حيث قام بنشر دراسته أولاً. 

-لاحظ مندليف - كما لاحظ نيولاندز قبل عدة سنوات - أنه عند ترتيب العناصر تصاعديًّا وفق كتلها الذرية فإن خواصها تتكرر وفق نمط دوري فقام بترتيب العناصر تصاعديًّا وفق كتلها الذرية في أعمدة تحوي العناصر المتشابهة في خواصها.

- لاقى جدول مندليف قبولاً واسعاً حيث أمكنه توقع وجود عناصر لم تُكتشف بعد وحدّد خواصها، كما ترك مندليف أماكن شاغرة في الجدول للعناصر التى اعتقد أنها لم تكتشف بعد.

- تمكّن مندليف من خلال ملاحظة أنماط التغير في خواص العناصر المعروفة من توقع خواص العناصر التي سيتم اكتشافها، ومنها السكانديوم، والجاليوم، والجيرمانيوم.

(4) هنري موزلي Moseley

- لم يكن جدول مندليف صحيحاً تماماً ، فبعد اكتشاف العديد من العناصر الجديدة، وتحديد الكتل الذرية للعناصر المعروفة بدقة أكثر، بدا واضحًا أن بعض العناصر لم توضع في مكانها الصحيح في الجدول. إذ إن ترتيب العناصر وفق كتلها الذرية أدّى إلى وضع بعض العناصر في مجموعات لعناصر ذات خواص مختلفة عنها. 

- قام الكيميائي الإنجليزي هنري موزلي (1887 - 1915م)  في عام 1913 م بتحديد سبب هذه المشكلة؛ إذ اكتشف أن ذرات كل عنصر تحتوي على عدد محدد وفريد من البروتونات في أنويتها– وبناءً على ذلك رُتبت العناصر في الجدول الدوري تصاعديًّا وفق أعدادها الذرية. 

-  نتج عن ترتيب موزلي للعناصر وفق عددها الذري أنماط أكثر وضوحًا في تدرج خواصها. ويُعرف تكرار الخواص الكيميائية والفيزيائية عند ترتيب العناصر تصاعديًّا وفق أعدادها الذرية بتدرج الخواص.

الجدول التالي يوضح أسهامات هؤلاء العلماء في تقسيم العناصر:


موقع / اسألنى كيمياء
يتيح لك الموقع طرح الأسئلة والإجابة على الأسئلة الاخرى والتعليق عليها ، شارك معلوماتك مع الاخرين .

اسئلة متعلقة


1 إجابة 1.7ألف مشاهدات
1 إجابة 1ألف مشاهدات
1 إجابة 1.1ألف مشاهدات
1 إجابة 4.4ألف مشاهدات
1 إجابة 1.2ألف مشاهدات
1 إجابة 15.6ألف مشاهدات
1 إجابة 644 مشاهدات

...