في تصنيف الكيمياء العضوية بواسطة

ما حقيقة إنقلاب جزيء الأمونيا؟


1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة

انقلاب جزئ الأمونيا Inversion of NH3

- يكون جزيء الأمونيا على شكل هرمي ثلاثي Trigonal pyramidal حيث تكون ذرة النيتروجين متصلة بثلاث ذرات هيدروجين.

- حيث تكون ذرة النيتروجين فى قمة الهرم وتمثل ذرات الهيدروجين الثلاثة قاعدة مثلث متساوي الأضلاع.

- يمكن أن تقترب ذرة النيتروجين من المستوى القاعدي، وعندما تقترب من المستوى القاعدي ، فإنها تواجه قوة طاردة بسبب ذرات الهيدروجين. وبالتالي يكون هناك حاجز طاقة  Potential barrier. ثم تمر ذرة النيتروجين إلى الجانب الآخر عن طريق تأثير النفق Tunneling effect

هذا لا يمكن تفسيره بشكل كلاسيكي ولكن يتم تفسيره بواسطة ميكانيكا الكم.

- يخضع جزئ الأمونيا بسهولة للانقلاب في درجة حرارة الغرفة ، مثل المظلة التي تحول نفسها من الداخل إلى الخارج في رياح قوية.

- يطلق على هذا الانقلاب أيضاً انقلاب المظلة Umbrella inversion

- يحدث هذا الانقلاب 30 مليار مرة فى الثانية الواحدة.

- يبلغ حاجز الطاقة (Energy barrier) لحدوث هذا الانقلاب 24.2 كيلوجول / مول.

- تم اكتشاف وتحديد انقلاب الأمونيا عام 1934 عن طريق طيف الميكروويف Microwave Spectroscopy

- يتوافق تردد الرنين الذي يبلغ 24.87 جيجاهرتز ، في منطقة الميكروويف ، مع انقسام الطاقة بين أدنى مستويين من الاهتزازات.

- يحدث هذا الانقلاب أيضاً فى معظم المركبات التى تحتوى على ذرة النيتروجين كذرة مركزية مثل R3N

- يعد انقلاب النيتروجين حالة واحدة من الظاهرة الأكثر عمومية للانقلاب الهرمي ، والتي تنطبق على الكربونات ، والفوسفينات ، والأرسين.

- فى حالة الفوسفينات  ينقلب الفوسفين (PH3) ببطء شديد عند درجة حرارة الغرفة (حاجز الطاقة: 132 كيلوجول / مول).


اسئلة متعلقة


1 إجابة


2ألف أسئلة

2.1ألف إجابة

157 تعليقات

4ألف مستخدم

...